أرشيف الفتاوى - 56159

حكم عرض كاريكاتير توعوي لمرتادي المساجد

السؤال

وردنا سؤال يقول فيه صاحبه: من خلال الصلاة بمساجدنا المختلفة نشاهد بعض الأمور التي تعتبر من جانبنا مجرد ملاحظة وليست نقداً؛ فديننا دين تسامح ورحمة، ولكن الإسلام نهانا عن أمور كثيرة، وأصبحت سلوكيات يمارسها البعض لذلك أردنا أن نوضحها في معرض كاريكاتوري ملون مكون من 20 لوحة كبيرة ومترجمة باللغة الإنجليزية والاردو بجانب لغتنا العربية وسيتم عرض هذه اللوحات خارج المسجد أو بجوار الخيم الرمضانية وسنتحمل تكلفة هذا العمل بالكامل، فقط نريد من دائرتكم الموقرة رسالة موافقة، كما نريد من شيوخ المساجد الكرام والخيرين بدائرتكم موافاتنا ببعض الأفكار والملاحظات التي تضاف للمعرض، ومن هذا المنطلق كان لابد لنا من اختيار دائرتكم لمشاركتنا هذا العمل حتى نضمن توصيل رسالتنا على الوجه الأكمل وشكراً لكم.

الاجابة

الجـــــــواب وباللـــه التوفيــــق: إذا لم تلصق هذه اللوحات على جدران المساجد وأسوارها فإنه لا بأس بها؛ لما فيها من نفع على وجه العموم، لكونها ترشد إلى ثقافة إسلامية تغيب عن كثير من الناس، وهم بأمس الحاجة إليها في المساجد والمجتمعات، وما تحويه من رسوم كاريكاتورية لا تعني صوراً حقيقية، بل هي رسوم تخيلية اعتاد الناس على مثلها لتوضيح حقائق يحتاجونها، فليس فيها ما يقتضي منعها. والله سبحانه وتعالى أعلم.

الفئة الرئيسية

العبادات والطهارة

الفئة فرعية

المساجد

آخر تحديث للفتوى

15/01/2018 01:59:25 م

عودة