أرشيف الفتاوى - 56166

حكم تأجير ملحقات المساجد السكنية لغير العاملين فيها

السؤال

وردنا سؤال يقول فيه صاحبه: ما حكم استقطاع مبلغ محدد من الموظف نظير السكن في المساكن الملحقة بالمساجد وأن يكون غير مكلف بالنظافة ؟ أفيدونا جزاكم الله خيرا

الاجابة

الجـــــــواب وباللـــه التوفيــــق: الأصل في المساكن الملحقة بالمساجد أنها لسكنى خادمي المساجد دون غيرهم ممن لا يقوم بأي نشاط في المسجد، ولكن إذا كان السكن فائضاً عن حاجة العاملين بالمساجد من أئمة ومؤذنين وخطباء ووعاظ وفراشين ونحوهم ممن لهم أي علاقة عمل في المسجد أو أنّ العاملين فيه يسكنون في مساكن أخرى، وفي غنىً عن هذا السكن؛ فإنه لا مانع من تأجيره لغيرهم من المسلمين نقداً أو استقطاعاً من راتبه، بشرط أن يكون سكنه كسكن أمثاله في مثل هذا المكان، فلا يستغله فيما لا يليق بحال المسجد ويكون أجر السكن عائداً لصالح المسجد. والله سبحانه وتعالى أعلم.

الفئة الرئيسية

العبادات والطهارة

الفئة فرعية

المساجد

آخر تحديث للفتوى

15/01/2018 01:49:07 م

عودة